الربح من الانترنت عن طريق التسويق بالعمولة

يبحث العديد من الأشخاص حول العالم عن طرق مختلفة وبسيطة وسريعة يمكنهم من خلالها كسب المزيد من المال بالإضافة إلى الدخل الأساسي، وربما كان هذا الإتجاه بسبب الظروف الاقتصادية السيئة.

وفي حين أن طرق كسب المال كثيرة ومتنوعة في جميع أنحاء العالم، إلا أن الربح عبر الإنترنت أثبت بالعديد من التجارب أنه هو الطريقة الأسهل والأسرع والأكثر موثوقية لكسب المال في جميع أنحاء العالم.

وهذا بسبب الانتشار الرهيب لخدمات الإنترنت وزيادة عدد مستخدمي شبكة الإنترنت العالمية على جميع المستويات الفكرية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية.

وفي في هذا المقال سنقدم لك أفضل الطرق للاستفادة من الإنترنت، وبفضل ذلك يمكن لجميع الأشخاص حول العالم كسب دخل ثابت أثناء وجودهم في منازلهم 

وقد تتسائل هل يحتاج هذا العمل لأي خبرة؟

في الواقع لن يتطلب منك أي خبرة، فكل ما عليك القيام به لكسب وتحصيل الأموال هو أن يكون لديك جهاز كمبيوتر شخصى يساعدك في إدارة أعمالك، وتوافر اتصال بالإنترنت، بالإضافة إلى معرفة أساسيات إجراء المعاملات فقط على الإنترنت.

إذًا، ما هي أفضل طرق الربح من الإنترنت؟

إذا وجدت هذه المقالة ، فأنت من الأشخاص الذين يبحثون عن الكثير من الأسئلة في محركات البحث حول كيفية العمل وكسب المال عبر الإنترنت، فأنت إذًا في المكان الصحيح. هذه المقالة ستكون مفيدة لك لأننا حاولنا إعداد إجابة بسيطة وشاملة لجميع الأسئلة التي تبحث عنها.

ولعلك تتساءل هل هناك مواقع جني أموال مضمونة وغير مضمونة ؟!

نعم ، عليك أن تتذكر أن هناك العديد من المواقع غير الرسمية المخادعة وتركز في نواح كثيرة على الأشخاص ومندوبي المبيعات وأصحاب الأعمال، ويمكن أن تخسر المال بدلاً من أن تجني المال.

لذلك يجب أن تبحث بعناية عن أشهر  المواقع على الإنترنت التي لديها الكثير من الخبرة في هذه الصناعة والعثور على أكثر من قصة نجاح للأشخاص الذين عملوا من خلالها من قبل.

أدناه سنناقش أفضل وأسهل طريقة للعمل والربح من الإنترنت على الإطلاق

 العمل بنظام الأفيليت أو التسويق بالعمولة

التسويق بالعمولة هو أحد الأنشطة المعروفة في الماضي، ولكن في الماضي كان يطلق عليه اسم الشخص الذي يعمل كمُسوق اليوم “سمسار” أو “وسيط” ولكن تطور اليوم مفهوم ودور الشخص المُسوق بالعمولة نتيجة للتطور التكنولوجي والعمل عبر الإنترنت وخاصة التجارة الإلكترونية، بعد أن ثبتت أنها من أهم طرق العمل التي تضمن ربحًا سهلًا من الإنترنت.

ويمكن تعريف التسويق بالعمولة على أنه عملية بين مالك المنتج والمسوق، حيث تلعب على سبيل المثال، دور المسوق بالعمولة وتروج لهذا المنتج بشكل صحيح لمحاولة بيعه لعدد كبير من المستهلكين المهتمين به، وفي حال بيعه سوف تحصل على عمولة مالية مقابل عملية البيع، ويتم الاتفاق على نسبة العمولة بشكل ثابت مع مالك المنتج الذي تسوق له.

يجب أن نشير إلى أن التسويق بالعمولة أصبح من الأنشطة التي انتشرت على نطاق واسع في الآونة الأخيرة بسبب الأرباح الضخمة التي يجلبها ويجنيها العاملين في المجال، مما يجعله أحد أكثر الطرق شيوعًا لكسب المال عبر الإنترنت.

وتوفر منصة اكسباند كارت برنامج التسويق بالعمولة أو الأفلييت فى الشرق الأوسط، لتسويق خدمتها وهى تصميم المتاجر الإلكترونية بسهولة، كما يمكنك بطريقة أخرى، إنشاء متجر إلكترونى من خلال منصة اكسباند كارت لتسويق منتجات الغير وكسب دخل إضافى منها، لا تتردد وقم بالتسجيل الآن من هنا

10 أخطاء في السيرة الذاتية عليك تجنبها لتضمن الوظيفة

إذاً, تقدمت للكثير من الوظائف بشكل جنوني، وأرسلت سيرتك الذاتية لمئات الشركات ولكن يبدو أن جميع محاولاتك قد اختفت في الثقب الأسود للإنترنت وفي كل مرة يتم تجاهل سيرتك الذاتية؟

تتساءل لماذا لا تحصل سيرتك الذاتية على أي مقابلات عمل؟

نُراهنك على أن ذلك ليس بسبب أنك غير مؤهل بما يكفي. غالباً ما يكون السبب هو الأخطاء الفادحة التي يقع فيها الكثير من الباحثين عن العمل عند كتابة السيرة الذاتية.

لكل الباحثين عن عمل, احذروا! كل ما يتطلبه الأمر هو خطأ واحد من هذه الأخطاء لتخسر فرصة عمل كانت قادمة لك!

هل تعتقد أن سيرتك الذاتية مثالية ومضادة للرصاص؟ حتى المحترفين وأصحاب الخبرة ما زالوا يقعون في هذه الأخطاء عند كتابة السيرة الذاتية. العديد من هذه الأخطاء!

مع مجرد عدة ثوانٍ “لإبهار” مدير التوظيف، فإن ارتكاب أي نوع من الأخطاء في سيرتك الذاتية هو خطر عليك تجنبه. فبعد كل شيء، السيرة الذاتية هي أول نقطة اتصال بينك وبين صاحب العمل، لذلك احرص أن يكون هذا الانطباع الأول دليلًا قويًا وواضحًا لمدى براعتك في ما تفعله. هذه هي الطريقة التي ستصل بك لمقابلة العمل – وبعد ذلك بمجرد أن تنجح في مقابلة العمل، تنال الوظيفة.

عند كتابة السيرة الذاتية, تأكد من أنها لا تتضمن أيًا من أخطاء السيرة الذاتية الشائعة المذكورة أدناه:

1. الأخطاء الكتابية والنحوية

نعم، نعلم، ربما يكون هذا الخطأ هو الأكثر وضوحًا من بين جميع أخطاء السيرة الذاتية.

إذا كانت سيرتك الذاتية تحتوي على أخطاء كتابية أو نحوية، فسيضطر أصحاب العمل لقراءة ما بين السطور واستخلاص استنتاجات غير مبهجة عنك، مثل “هذا الشخص لا يستطيع الكتابة” أو “من الواضح أن هذا الشخص لا يهتم من الأساس”.

2. معلومات الاتصال غير صحيحة أو مفقودة

الهدف من السيرة الذاتية هو منحك مقابلة عمل. إذا كانت سيرتك الذاتية تفتقد معلومات الاتصال، أو كانت معلومات الاتصال التي قمت بكتابتها في السيرة الذاتية غير صحيحة، فأنت بذلك تجعل من الصعب على مسؤولي التوظيف الوصول إليك!

أيضًا، إذا لم تكن منتبهاً بما يكفي لتقديم معلومات الاتصال الصحيحة، فماذا يقول ذلك عن مدى جودة أدائك في الوظيفة إذا تم تعيينك؟

نصيحة: تحقق جيدًا حتى من التفاصيل الدقيقة التي يتم أخذها كأمر مُسلم به.

3. المبالغة في تصميم السيرة الذاتية

عندما يتعلق الأمر بتنسيق السيرة الذاتية، فعادة ما يكون الأقل هو الأكثر. التزم بتصميم سيرة ذاتية بسيطة ومُنظمة واترك مساحات بيضاء بين الأقسام لتسهل على القارئ قراءة معلوماتك بسرعة وفهم قصة حياتك المهنية.

كلما زاد تفصيلك و إبداعك في تنسيق السيرة الذاتية واستخدام الكثير من الألوان والخطوط، كلما كان من الصعب على مديري التوظيف الوصول للمعلومات التي يهتمون بها، وبالتالي تزيد احتمالية تجاهلهم لسيرتك الذاتية تماماً.

4. إتباع نهج “مقاس واحد يناسب الجميع”

عندما تحاول أن تكتب سيرة ذاتية عامة لإرسالها إلى جميع إعلانات الوظائف ، فغالبًا سينتهى الأمر بسيرتك الذاتية في سلة المهملات.

كتابة سيرة ذاتية واحدة وإرسالها لمئات الشركات وكأنك تقول بأعلى صوت: “أنا لست مهتمًا بشركتك بشكل خاص. بصراحة، أي وظيفة ستفي بالغرض”.

يريد أصحاب العمل أن يشعروا بأنهم مميزون ويريدون منك كتابة سيرة ذاتية تناسب الوظيفة المتاحة لديهم. إنهم يتوقعون منك أن تُظهر بوضوح كيف ولماذا أنت الشخص المناسب للوظيفة.

5. إبراز المهام بدلاً من الإنجازات

تحتاج سيرتك الذاتية إلى إظهار مدى براعتك في عملك ، ولكن من السهل جدًا الانزلاق إلى وضع حيث تبدأ ببساطة في سرد مهامك اليومية.

لا يهتم أصحاب العمل كثيرًا بما قمت به من مهام بقدر اهتمامهم بما أنجزته في الوظائف السابقة. تتمثل إحدى أهم نصائح السيرة الذاتية الأساسية في تجاوز عرض ما هو مطلوب وإثبات كيف أحدثت فرقًا في كل شركة، مع تقديم أمثلة محددة.

تحتاج مساعدة؟ اسأل نفسك هذه الأسئلة:

  • كيف كنت تؤدي العمل بشكل أفضل من الآخرين؟
  • ما هي المشاكل والتحديات التي واجهتها؟ كيف تغلبت عليها؟ ماذا كانت النتائج؟ كيف استفادت الشركة من أدائك؟
  • هل تلقيت أي جوائز أو ترقيات نتيجة لما حققته؟

6. ترك المعلومات الهامة

قد تميل، على سبيل المثال، إلى عدم ذكر الوظائف التي عملت بها لكسب أموال إضافية أثناء دراستك. ومع ذلك، عادةً ما تكون المهارات الشخصية التي اكتسبتها من هذه الخبرات (على سبيل المثال: أخلاقيات العمل و إدارة الوقت) أكثر أهمية لأصحاب العمل مما تعتقد.

7. أضافة الصورة الشخصية

ما لم تكن الصورة الشخصية مطلوبة في إعلان الوظيفة، أو هناك سبب آخر يدفعك لوضع صورتك في سيرتك الذاتية، تجنب إضافتها.

ليس من المنطقي على الإطلاق أن تُضيف صورتك الشخصية للسيرة الذاتية إذا كنت تتقدم لوظيفة مهندس برمجيات على سبيل المثال!

8. عدم استخدام الأفعال الحركية (Action verbs)

تجنب استخدام عبارات مثل “مسؤول عن”. بدلاً من ذلك، استخدم الأفعال الحركية. لا تساعد هذه الأفعال في إظهار مبادرتك فحسب، بل تساعد أيضًا في تحسين النغمة العامة لسيرتك الذاتية.

بعض الأفعال الحركية: أدرت, نظمت, خططت, طورت, ضاعفت …ألخ

9. الكذب

هل حقًا قضيت 6 أشهر كمتدرب في تلك الشركة؟ هل أنت متأكد أنك تتحدث 6 لغات بطلاقه؟ هل قمت بزيادة حساب Twitter هذا بمقدار 6000 متابع في شهر واحد فقط؟ إذا كانت إجابتك على أسئلة مثل هذه هي “حسنًا، تقريباً” ، فأنت بحاجة إلى إعادة النظر.

باختصار ، يجب أن تكون جميع المعلومات التي تقدمها صحيحة بنسبة 100٪. تذكر أنه في عالمنا اليوم، يمكن لمسؤولي التوظيف التحقق من معظم التفاصيل ببضع نقرات ومكالمات هاتفية.

إذا كانت لديك فجوات في تاريخك الوظيفي، فاشرح سبب حدوث ذلك بكل بساطة. طالما أن هناك مبرر لذلك، فلا ينبغي عليك أن تقلق من أي شئ.

على أي حال، فإن أعظم رصيد يمكن أن يكون لديك في مقابلة العمل هو الثقة. ذهابك إلى مقابلة العمل وأنت تحمل في رأسك فكرة أنك لم تكن صادقاً تماماً في سيرتك الذاتية يستبدل الثقة بالشعور بالذنب والبارانويا: ليست هذه وصفة النجاح.

لذا التزم بالحقيقة وافتخر بها.

10. الحشو

عند كتابة سيرتك الذاتية، هل أنت مُحدد أم أنك تبدأ في الالتفاف والانطلاق في الاتجاه الخاطئ؟ بمعنى آخر، هل تحافظ على المحتوى الخاص بك وثيق الصلة وهل كل شيء متصل بما يبحث عنه صاحب العمل؟

مهما كان ما تتحدث عنه، يجب أن يكون محددًا ومتوافقًا مع الأشياء التي يبحث عنها مديري التوظيف، لذا احذف أي شيء غير ذي صلة بالوظيفة التي تتقدم لها.

ولكي تكون سيرتك الذاتية مُتصلة، يجب أن تكون متسقة من خلال الحفاظ على تدفق جيد للمعلومات المذكورة.

للتحقق من تدفق المعلومات في السيرة الذاتية بشكل جيد، اقرأ سيرتك الذاتية بصوت عالٍ. ستلاحظ أين قد تبدو بعض الأجزاء غريبة. بالنسبة إلى هذه الأجزاء التي تبدو غريبة، هذه هي الأجزاء الذي تحتاج إلى غيير وإعادة الصياغة حتى تبدو صحيحة وطبيعية.

الخاتمة

هناك الكثير من الأخطاء التي يجب مراعاتها عند كتابة السيرة ذاتية، ولكن بغض النظر عن مدى حرصك، فهناك دائمًا فرصة لأن تتجاهل شيئًا قد يؤدي بسيرتك الذاتية إلى سلة المهملات.

تريد تجنب تلك الأخطاء؟ احصل على استشارة مجانية للسيرة الذاتية اليوم من احد الخبراء في موقع دليل. ستحصل على ملاحظات مفصلة في غضون يومي عمل، بما في ذلك مراجعة تنسيق ومحتوى سيرتك الذاتية، اعتبرها بوليصة تأمين لسيرتك الذاتية.

الدراسة في ألمانيا: كل ما تحتاج معرفته

تريد الدراسة في ألمانيا ولا تعرف من أين تبدأ؟ تريد معرفة الخطوات اللازمة للحصول على قبول جامعي في ألمانيا؟، إذاً أنت في المكان الصحيح.

ألمانيا هي الوجهة المثالية للطلبة الأجانب الراغبين في الدراسة في الخارج حيث تتميز في عدة نواحي منها: تعليم ذو جودة عالية, بلد غني بالثقافات المختلفة والطبيعة الخلابة في وسط أوروبا.

في هذا الدليل الشامل سأتطرق لكل ما تحتاج معرفته عن الدراسة في ألمانيا خطوة بخطوة.

لماذا ألمانيا؟

أصبحت ألمانيا مؤخرًا نقطة جذب للطلاب الدوليين من جميع أنحاء العالم. دعنا نستكشف بعض الأسباب التي تجعل الطلاب يفضلون الدراسة في هذا البلد الرائع.

ألمانيا هي جنة التعليم العالي. على عكس أي بلد آخر ، ستجد في ألمانيا العديد من الجامعات المصنفة ضمن أفضل الجامعات والمؤسسات التعليمية في العالم ، وتخصصات لا حصر لها لتختار من بينها ، والحصول على شهادة معترف بها دولياً وذات قيمة عالية تضمن لك وظيفة في أرقى الشركات.

علاوة على ذلك ، فإن ألمانيا بلد به ثقافات متنوعة كما تتمتع بتاريخ طويل وعريق ، وأسلوب حياة مميز نابض بالحياة يمزج بين الحديث والكلاسيكي ، مما يجعلك تتمتع بكل دقيقة تقضيها هنا.

ليس من المستغرب أن ألمانيا مصنفة ضمن أفضل 3 وجهات دراسية على مستوى العالم. ووفقًا لأحدث الإحصاءات الرسمية ، هناك أكثر من 357000 طالب أجنبي من مختلف أنحاء العالم يسعون لإتمام دراستهم في الجامعات الألمانية.

مميزات الدراسة في ألمانيا

رسوم دراسية منخفضة

في الوقت الذي أصبح فيه التعليم العالي ضرورة بسبب الحاجة المتزايدة للمهنيين المؤهلين وتزايدت تكلفة الالتحاق بالجامعة بشكل أكبر، تُعد ألمانيا الوجهة الدراسية الأولى والوحيدة التي لا تفرض جامعاتها أي رسوم دراسية.

يدفع الطلبة الأجانب في الجامعات الألمانية ما يقرب من €250 كل ترم دراسي كمصاريف إدارية فقط وذلك لرسوم اتحاد الطلاب وتذكرة النقل العام داخل الولاية باستثناء ولاية Baden Württemberg.

(ابتداءً من عام 2018 تم إقرار قانون في ولاية Baden Württemberg بفرض €1500 رسوم دراسية كل ترم على الطلبة الأجانب)

تم إجراء دراسة عن دوافع الطلبة الأجانب لأختيار ألمانية كوجهة دراسية, وكان السبب الرئيسي لاختيارهم ألمانيا كوجهة دراسية هو الرسوم الدراسية المنخفضة.

جامعات ذات ترتيب عالمي متقدم

هناك 429 مؤسسة تعليم عالي في ألمانيا ، من بينها 106 جامعة. وتحتل العديد من الجامعات الألمانية ترتيب عالي ضمن أفضل الجامعات على مستوى العالم.

من أهم الأسباب التي تدفع الطلبة الدوليين السعي من أجل الحصول على قبول من أحد الجامعات الألمانية والدراسة في ألمانيا هي جودة التعليم والخبرات التي يمكن للطلبة إكتسابها أثناء فترة الدراسة في ألمانيا, بالإضافة الى الفرص الكثيرة للطلبة المتميزين والمجتهدين والأهم من ذلك هي البيئة الآمنه التي تساعد الطلاب على النجاح والتقدم الأكاديمي.

أفضل الجامعات الألمانية:

  1. LMU Munich
  2. Technical University of Munich
  3. Heidelberg University
  4. Charité – Universitätsmedizin Berlin
  5. University of Tübingen
  6. RWTH Aachen University
  7. Humboldt University of Berlin
  8. Free University of Berlin
  9. Karlsruhe Institute of Technology
  10. Berlin Institute of Technology

فرص العمل للطلاب الأجانب

ينص القانون الألماني على أنه يُسمح للطلاب الأجانب بالعمل بدوام جزئي لمدة تصل إلى 20 ساعة في الأسبوع أو 120 يوم بدوام كامل في السنة. تشير التقديرات إلى أن أكثر من 60٪ من الطلاب الدوليين الحاليين يعملون بدوام جزئي أثناء الدراسة في ألمانيا لتوفير مصاريفهم المعيشية أو جزء منها على الأقل.

لست بحاجه الى مهارة او مؤهل لتحصل على عمل توفر منه مصاريفك الشخصية أثناء الدراسة, حيث يتوفر الكثير من فرص العمل للطلاب وليس من الصعب إيجاد فرصة عمل.

يعمل معظم الطلاب في ألمانيا في المطاعم او المخازن او المحلات وغيرها من الأعمال التي لا تحتاج إلى مؤهل, كما يمكنك أيضًا العمل على الانترنت لتوفير نفقاتك الشهرية وليكون لديك مرونة أكبر.

يعد العمل بدوام جزئي جنبًا إلى جنب مع الدراسة خيارًا يجب أن تفكر فيه بجدية عندما تأتي للدراسة في ألمانيا ، حتى إن كنت لا تحتاج أن تعمل لتوفير تكاليف المعيشة. خبرة العمل ستساعدك على الاختلاط بالشعب الألماني وتطوير اللغة الألمانية لديك بشكل سريع وستستفيد منها بكل تأكيد من عدة نواحي بجانب الاستفادة المادية.

استمتع بالسياحة في أوروبا

إذا لم تكن مواطنًا أوروبيًا وتريد الدراسة في ألمانيا ، فسيتعين عليك التقدم للحصول على تأشيرة دراسية. سوف تحتاج إلى تقديم طلب للحصول على تأشيرة طالب تسمح لك بالإقامة في ألمانيا لأكثر من 90 يومًا وكذلك الحصول على تصريح إقامة لتتمكن من العيش والتنقل في جميع أنحاء البلاد. سيسمح لك تصريح الإقامة أيضًا بالسفر بدون تأشيرة في منطقة الشنغن بأكملها ، مما يوفر فرصة رائعة لمحبي السفر لزيارة الدول الأوروبية دون أي قيود.

بمجرد استلامك خطاب القبول من أحد الجامعات الألمانية ، نوصيك بالتقدم للحصول على تأشيرة طالب قبل 3 أشهر على الأقل من موعد مغادرتك (الوقت المتوقع أن تكون في ألمانيا أو موعد بدأ الدراسة).

بالنسبة لتصريح الإقامة ، سيتم إرسال جميع وثائقك إلى مكتب الهجرة في الولاية الألمانية حيث تقع جامعتك ، وبعد الانتهاء من كل الإجراءات والموافقة على منحك التأشيرة يمكنك عندها السفر إلى ألمانيا وبدأ رحلتك الدراسية.

تعلُم اللغة الألمانية

تعلم اللغة الألمانية يفتح لك عدد لا حصر له من الفرص الوظيفية والانفتاح على الثقافة الألمانية، هناك أسباب لا حصر لها تجعل تعلم اللغة الألمانية مفيدًا جدًا لك.

تعد ألمانيا من أقوى الاقتصادات في العالم ، بينما تعد اللغة الألمانية هي اللغة الأم الأكثر استخدامًا في القارة الأوروبية. الشركات الألمانية رائدة عالمياً ولديها شبكة واسعة من الفروع في جميع أنحاء العالم.

وبالتالي، من خلال تعلمك اللغة الألمانية، فأنت تضع نفسك في موضع متميز يجعل الشركات تتسابق لتوظيفك. من ناحية أخرى، يتم التحدث باللغة الألمانية على نطاق واسع في كل انحاء العالم ، وهذا يعني فرصة لك للسفر حول العالم والذهاب إلى أماكن لم تزرها من قبل.

تكاليف المعيشة المنخفضة

تكلفة المعيشة في ألمانيا منخفضة بالمقارنة مع الكثير من الدول الأوروبية الأخرى أضافة إلى ذلك فانت كطالب في ألمانيا يمكنك استخدام المواصلات العامة مجانًا بالأضافة الى تخفيضات في المطاعم والمحلات والسينما فقط بأظهار هويتك الجامعية.

السكن هو أكثر الأمور المُكلفة في ألمانيا. ومع ذلك، هناك العديد من الخيارات المتاحة لك وعلى الرغم من أن تكلفة الإيجار تختلف (اعتمادًا بشكل أساسي على موقع الشقة)، إلا أنها بشكل عام ليست باهظة الثمن.

ولتخفيف نفقاتك الشهرية، يمكنك التسجيل في السكن الجامعي حيث يكون أرخص من السكن خارج الجامعة, أو العثور على شخص يمكنك مشاركة الغرفة معه وسيؤدي ذلك إلى خفض نصف نفقاتك.

متوسط المصاريف الشهرية للطلاب في ألمانيا

المصاريف الشهريةالمتوسط
السكن320 €
الطعام والشراب170 €
الملابس45 €
السفر والمواصلات70 €
التأمين الصحي80 €
باقات الانترنت والاتصال واشتراك التلفاز35 €
الترفيه60 €
الكتب والمستلزمات الدراسية20 €
الإجمالي800 €
تختلف المصاريف بشكل كبير من شخص لآخر وحسب المدينة, والأرقام المذكورة أعلاه هي المتوسط لمصاريف الطلاب في ألمانيا

خطوات ومتطلبات الدراسة في ألمانيا

تُعد ألمانيا واحدة من أكثر الوجهات الدراسية شهرة في العالم الغير ناطقة بالإنجليزية ، ومع مدنها الطلابية العصرية والرسوم الدراسية المنخفضة، لن تجد ما يُضاهيها.

إذا كنت تخطط لإكمال دراستك الجامعية في ألمانيا؛ فإليك الخطوات والمتطلبات اللازمة لتبدأ رحلتك الدراسية في ألمانيا:

1. اختر الجامعة

إذاً، قررت أن تكون ألمانيا وجهتك للدراسة بالخارج؟ – حان الوقت الآن لاختيار البرنامج الداسي والجامعة المناسبة لك. تمتلك خدمة التبادل الأكاديمي الألمانية (DAAD) قاعدة بيانات تضم أكثر من 2000 برنامج دراسي متاح لتختار من بينها ما يناسبك ، بما في ذلك 1526 برنامجًا باللغة الإنجليزية.

لسوء الحظ ، فإن فرص الدراسة في ألمانيا باللغة الإنجليزية لبرامج البكالوريوس محدودة حاليًا إلى حد ما ، على الرغم من وجود بعض الدورات التي يتم تدريسها باللغتين الإنجليزية والألمانية (تبدأ عادةً باللغة الإنجليزية في أول فصلين إلى أربعة فصول دراسية ثم تُكمل باقي دراستك باللغة الألمانية). يتيح لك ذلك بدء الدراسة باللغة الإنجليزية مع تحسين كفاءتك في اللغة الألمانية ، خاصة وأن جامعتك تكون تقدم دروسًا في اللغة الألمانية.

قد ترغب أيضًا في التحقق من تصنيف أفضل الجامعات في ألمانيا أثناء اختيارك للجامعة، وأيضاً تصنيف أفضل الجامعات الألمانية في مجال دراستك.

2. تحقق من شروط القبول

قبل التقديم، تحقق من أن مؤهلاتك الحالية معترف بها من قبل الجامعة التي اخترتها. في حال كنت تريد دراسة البكالوريوس في ألمانيا يجب أن تكون قد انهيت دراستك الثانوية وأن تكون قد حصلت على شهادة الثانوية العامة بمعدل أعلى من 70%.

أما إذا كنت تريد دراسة الماجستير فيجب عليك أن تكون قد انهيت الدراسة الجامعية وأن تكون قد حصلت على شهادة التخرج بتقدير لا يقل عن جيد.

باستثناء فلسطين وتونس وسوريا ولبنان, فإن الطلبة الحاصلين على شهادة الثانوية العامة من الدول العربية يجب عليهم دراسة سنة تحضيرية (Studienkolleg) في ألمانيا واجتياز اختبار Feststellungsprüfung, ليتمكنوا بعدها من الالتحاق بالجامعات الألمانية.

كبديل للسنة التحضيرية, يمكنك دراسة سنة جامعية في بلدك في التخصص الذي تريد دراسته في ألمانيا, وبعدها يمكنك الألتحاق بالجامعات الألمانية مباشرةً دون الحاجة لدراسة السنة التحضيرية.

ستحتاج أيضًا إلى التحقق من متطلبات اللغة على موقع الجامعة التي تريد التقديم عليها. يتم تدريس معظم البرامج الدراسية باللغة الألمانية، مما يتطلب من المتقدمين الدوليين تقديم دليل على الكفاءة في اللغة الألمانية. يتوفر اختباران لهذا الغرض: DSH و TestDaF.

وبالمثل ، إذا كانت الدراسة باللغة الإنجليزية ، ما لم تكن متحدثًا أصليًا أو درست سابقًا باللغة الإنجليزية، فستحتاج إلى إثبات معرفتك باللغة من خلال اختبار مثل IELTS أو TOEFL. عادة ما تذكر الجامعات المستوى اللغوي المطلوب على موقعها الإلكتروني.

3. تمويل الدراسة

في المتوسط يحتاج الطالب إلى 850 يورو شهريًا لتغطية تكاليفه المعيشية. ولتتمكن من الحصول على تأشيرة دراسية, فإن السفارة الألمانية تطلب إثبات قدرتك المالية على تمويل دراستك في ألمانيا, وذلك من خلال فتح حساب مغلق في ألمانيا وتحويل 10,236 يورو إليه, أو أن يكون لك ضامن مالي في ألمانيا أو أن تكون قد حصلت على منحة دراسية.

4. التقديم على الجامعات

بالنسبة لمعظم الجامعات، يمكنك التقديم مباشرة عبر موقع الويب uni-assist.de ، وهو بوابة قبول مركزية للطلاب الدوليين، تديرها خدمة التبادل الأكاديمي الألمانية (DAAD)، في حالة لم تكن الجامعة أو البرنامج الدراسي الذي تريد التقديم عليه غير موجود على موقع Uni Assist عندها يمكنك مراسلة الجامعة والتقديم لها بشكل مباشر وستجد كل التفاصيل على الموقع الالكتروني للجامعة.

في غالبية الجامعات الألمانية من الممكن التقدم للقبول مرتين في السنة – لبدء الدراسة إما في الفصل الشتوي أو الصيفي.

بشكل عام، يجب تقديم طلبات التسجيل للفصل الشتوي بحلول 15 يوليو ، وطلبات التسجيل للفصل الصيفي بحلول 15 يناير. ومع ذلك، قد تختلف مواعيد التقديم من جامعة لأخرى، وقد تحدد نفس الجامعة مواعيد تقديم مختلفة لكل برنامج دراسي – لذا عليك التأكد من التواريخ المحددة للبرنامج الدراسي الذي اخترته من خلال الموقع الرسمي للجامعة.

نوصيك أيضًا بتقديم طلبك قبل ستة أسابيع على الأقل من الموعد النهائي، وذلك لكي يكون لديك وقت بأرسال أي مستندات قد تطلبها منك الجامعة أو أي توضيحات بخصوص أوراقك. توقع أن تتلقى الرد من الجامعة بالقبول أو الرفض بعد حوالي شهر إلى شهرين من انقضاء الموعد النهائي للتقديم.

تختلف الشهادات والمستندات المطلوبة حسب كل جامعة، ولكن سيُطلب منك عادةً إرسال:

  • نسخة مصدقة ومُترجمة للألمانية أو الإنجليزية من شهادة الثانوية العامة
  • نسخة مصدقة من بيان درجات المواد التي درستها في الجامعة في حال التحاقك بالجامعة في بلدك بالإنجليزية أو الألمانية
  • صورة من جواز سفرك (صفحة المعلومات الشخصية وصورة الهوية)
  • إثبات إتقان المستوى المطلوب من اللغة سواءً الإنجليزية أو الألمانية (حسب متطلبات الجامعة التي تتقدم لها)
  • الخطاب التحفيزي

رسوم التقديم بالنسبة لـUni-Assist هي 75 يورو لأول برنامج دراسي تٌقدم عليه, و 30 يورو لكل برنامج دراسي اضافي.

5. الحصول على التأشيرة الدراسية

يجب عليك حجز موعد لدى السفارة الألمانية في بلدك من أجل الحصول على تأشيرة دراسية, وذلك قبل موعد بدأ دراستك في ألمانيا بثلاثة أشهر على الأقل لتضمن عدم التأخر على دراستك وذلك لأن إجراءات استخراج التأشيرة تحتاج بضعة أسابيع في أفضل الأحوال.

المستندات التي تحتاجها عادة هي:

  • صورة جواز السفر بشرط أن يكون ساري وعليه توقيعك الشخصي
  • صورتان شخصيتان
  • خطاب القبول من قبل إحدى الجامعات الألمانية
  • نسخة مترجمة ومُصدقة من شهادة الثانوية العامة
  • نسخة مترجمة ومُصدقة من بيان الدرجات من الجامعة في (في حال التحقت بالجامعة في بلدك)
  • شهادة إجادة اللغة الألمانية أو إثبات أنك تنوي حضور دورة لغة في ألمانيا (إذا كنت تدرس باللغة الألمانية)
  • حساب بنكي مُغلق في أحد البنوك الألمانية به 10,236 يورو
  • شهادة التأمين الصحي

الخاتمة

بحلول الآن أصبحت تعرف كل ما تحتاجه لكي تبدأ خطواتك للدراسة في ألمانيا, لا زال لديك سؤال؟تريد المساعدة في التقديم على الجامعات الألمانية؟

اكتب أي تساؤل لديك في التعليقات وسنُجيبك بكل تأكيد, أو اتصل بنا لنساعدك في رحلتك للدراسة في ألمانيا.

في النهاية, شكراً لك على القراءة واتمنى لك التوفيق, ولا تنسى مشاركة المقال مع أصدقائك فربما تساعدهم في تحقيق حلم الدراسة في ألمانيا!

كيفية كتابة السيرة الذاتية الاحترافية (نماذج)

السيرة الذاتية هي ملخص تاريخك الوظيفي, ومهاراتك ,ومستواك التعليمي, بالإضافة الى بياناتك الشخصية.

تعتبر السيرة الذاتية من أهم المستندات المطلوبة إذا كنت تتقدم لوظيفة, أو قبول جامعي, أو منحه, وهي من العوامل الرئيسية للقبول أو الرفض.

لذا يجب عليك أن تستثمر وقت كافي في كتابتها وتنسيقها بالشكل الصحيح مما سيزيد بشكل كبير من فرصة قبولك.

لمساعدتك في الحصول على وظيفة أحلامك, في هذا الدليل ستتعلم كيفية كتابة سيرة ذاتية احترافية خطوة بخطوة.

نموذج السيرة الذاتية

خطوات كتابة السيرة الذاتية:

  1. اختر نوع السيرة الذاتية المناسب لك
  2. أضف معلومات الاتصال والبيانات الشخصية
  3. أكتب مقدمة تعريفية مُتقنه
  4. إجعل تاريخك الوظيفي يتحدث عنك
  5. اُكتب مُؤهِلاتك العلميّة بالشكل الصحيح
  6. وضّح مهاراتك المناسبة للوظيفة
  7. أضف أقسام آخرى مهمة
  8. تنسيق السيرة الذاتية
  9. أكتب الخطاب التعريفي
  10. المراجعة النهائية

الخطوة الأولى: اختر أحد أنواع السيرة الذاتية الثلاثة

لتبدأ بكتابة سيرتك الذاتية, حاول أولاً أن تحدد نقاط ضعفك وقوتك, وما هي الجوانب التي يجب عليك التركيز على إظهارها (ما هي نقاط قوتك؟). بعد ذلك اختر نوع السيرة الذاتية المناسب لك.

هناك ثلاث أنواع للسيرة الذاتية لتختار من بينها: السيرة الذاتية الزمنية, والسيرة الذاتية الوظيفية, والسيرة الذاتية المختلطة. كل نوع من هذه الأنواع له مميزات وعيوب, وفي كل نوع يتم ترتيب أقسام السيرة الذاتية بشكل مختلف. أكمل القراءة لتعرف النوع المناسب لك.

نموذج السيرة الذاتية الزمنية هو الأكثر استخداماً, إليك كيف يبدو:

نموذج سيرة ذاتية

النوع الأول: السيرة الذاتية الزمنية

هذا النوع يعتبر هو التقليدي والأكثر انتشاراً في الوقت الحالي (لا يعني أنه الأفضل لك), ويتم سرد الخبرات المهنية في هذا النوع تبعاً للتسلسل الزمني, بدايةً بآخر منصب أو وظيفة. السيرة الذاتية الزمنية مرنة جداً وتناسب أي شخص سواءً لديه خبره أو لا.

مناسب إذا كنت:

  • تريد إظهار تدرجك الوظيفي.
  • تريد التقديم لوظيفة في نفس المجال.
  • لم تحقق إنجازات بارزة في حياتك.

غير مناسب إذا كنت:

  • لديك فجوات في تاريخك الوظيفي.
  • تريد تغيير مسارك الوظيفي.
  • تتنقل كثيراً بين الوظائف والشركات.

تفاصيل أقسام السيرة الذاتية الزمنية:

  1. معلومات الاتصال – هذا القسم أساسي في الأنواع الثلاثة, معلومات الاتصال يجب أن تتواجد دائماً في بداية السيرة الذاتية بشكل واضح.
  2. الهدف الوظيفي – مقدمة مختصرة عن نفسك توضح فيها الأسباب ونقاط القوة لإقناع صاحب العمل أنك المناسب للوظيفة.
  3. الخبرة المهنية – رتّب تاريخك الوظيفي من الأحدث للأقدم مع ذكر المدة الزمنية لكل وظيفة, وإذا كنت حديث التخرج أو لديك خبرة قليلة, يمكنك البدء بمؤهلاتك.
  4. المهارات – يمكنك الاستفادة من قسم المهارات لتسليط الضوء على سماتك الشخصية ومهاراتك.
  5. التعليم – رتب شهاداتك الجامعية أو أي شهادات أخرى ذات صلة بمجالك.
  6. الإنجازات – تأكد من ذكر أبرز إنجازاتك والجوائز والتكريمات (إذا كنت مبرمج مثلاً وشاركت في مسابقة عالمية أذكر التفاصيل والمركز الذي حصلت عليه).

النوع الثاني: السيرة الذاتية الوظيفية

بينما تتميز السيرة الذاتية الزمنية بالتركيز على التدرج الوظيفي, فإن السيرة الذاتية الوظيفية تركز بشكل أكبر على المهارات الشخصية والخبرات المكتسبة. هذا النوع من السيرة الذاتية ملائم بشكل كبير للأشخاص الذين يمتلكون خبرة عملية كبيرة (ما يطلق عليهم خبراء).

هذا النوع يشترك مع نموذج السيرة الذاتية الزمنية في معظم الأقسام, لكن توجد اختلافات رئيسية يتميز بها هذا النوع:

مناسب إذا كنت:

  • لا تملك شهادة جامعية (أو تمتلك شهادة ليس لها علاقة بمجالك).
  • تريد تغيير مسارك الوظيفي.
  • لديك فجوات في تاريخك الوظيفي.

غير مناسب إذا كنت:

  • تريد إظهار تدرجك الوظيفي.
  • لا تمتلك خبرة عملية كافية.
  • تفتقر للمهارات المطلوبة للوظيفة.

تفاصيل أقسام السيرة الذاتية الوظيفية:

  1. معلومات الاتصال – بغض النظر عن النوع الذي تختاره, قسم معلومات الاتصال أساسي ويجب أن يكون في بداية دائماً.
  2. ملخص – في هذا النوع يجب عليك التركيز على هذا القسم بالتحديد, واستخدمه لتلخيص خبراتك وإبراز نقاط قوتك.
  3. المهارات ذات الصلة بالوظيفة – المهارات ذات الصلة بالوظيفة التي تتقدم لها هي أهم نقطة قوة لديك إذا كنت تفتقر للخبرة العملية وليس لديك تاريخ وظيفي جيد.
  4. الخبرة المهنية – لاحظ أننا نعطي هذا القسم مساحة أصغر بكثير على عكس السيرة الذاتية الزمنية وأهملنا أيضاً الفترات الزمنية, وذلك لنعطي مساحة أكبر لإبراز الخبرة والمهارات.
  5. التعليم – اذكر أعلى درجة علمية وصلت لها بالأضافة لأي شهادات ذات صلة بمجالك.
  6. الإنجازات – إذا كان لديك أي إنجازات بارزة أو جوائز تعتقد أنها قد تضيف قيمة لسيرتك الذاتية فتأكد من تضمينها (يمكنك اهمال هذا القسم إذا لم يكن لديك أي مما سبق).

النوع الثالث: السيرة الذاتية المختلطة

يمكنك التخمين من الأسم, نموذج السيرة الذاتية المختلطة يدمج بين كل من الوظيفية والزمنية. هذا النوع من السيَر الذاتية مناسب جداً لإبراز مهاراتك وخبراتك مع ذكر تاريخك الوظيفي حيث يدمج هذا النموذج بين الملخص الوظيفي والمهارات من نموذج السيرة الذاتية الوظيفية, بالإضافة لقسم التاريخ الوظيفي من السيرة الذاتية الزمنية.

مناسب إذا كنت:

  • لديك خبرة كبيرة في مجالك.
  • تريد تغيير مسارك الوظيفي.
  • لم تحقق إنجازات بارزة في حياتك.

غير مناسب إذا كنت:

  • حديث التخرج.
  • لا تمتلك خبرة كافية في مجالك.

تفاصيل أقسام السيرة الذاتية المختلطة:

  1. معلومات الاتصال – هذا القسم أساسي في الأنواع الثلاثة, معلومات الاتصال يجب أن تتواجد دائماً في بداية السيرة الذاتية بشكل واضح.
  2. ملخص أعمالك – السيرة الذاتية المختلطة هي للأشخاص ذوي الخبرات الكبيرة في مجالات عملهم, ولذا فإن هذا القسم له أهمية كبيرة لإبراز أهم المهارات والخبرات المهنية.
  3. التاريخ الوظيفي – كما في السيرة الذاتية الزمنية, رتّب تاريخك الوظيفي من الأحدث للأقدم مع ذكر المدة الزمنية لكل وظيفة.
  4. المهارات – يمكنك وضع قسمين في سيرتك الذاتية تذكر فيهم مهاراتك حسب الأهمية.
  5. التعليم – نموذج السيرة الذاتية المختلطة يركز بشكل أكبر على الخبرة العملية, ومع ذلك يمكنك أضافة درجتك العلمية أو شهاداتك فهي ستضيف قيمة لسيرتك الذاتية بكل تأكيد.

الخطوة الثانية: أضف معلومات الاتصال والبيانات الشخصية

قسم معلومات الاتصال يجب دائماً أن يتواجد في بداية الـCV ولا بد أن تتواجد به معلومات الاتصال والبيانات الشخصية. هناك معلومات أساسية يجب أن تتوفر في كل CV وآخرى ليست ضرورية:

المعلومات الأساسية

  • الاسم: الاسم الأول, اسم العائلة (بخط كبير بحيث يكون واضح)
  • رقم الهاتف: رقم هاتفك الشخصي (لا تضع رقم الهاتف المنزلي)
  • العنوان: مكان إقامتك في الوقت الحالي.
  • البريد الإلكتروني: تأكد من أن يكون بريدك الإلكتروني احترافي (تجنب عنوان مثل: tef232@gmail.com, بديلاً لذلك استخدم mohamed.osama@gmail.com).
  • صفحة LinkedIn: ارفق رابط صفحتك على موقع LinkedIn (أنشئ صفحة اذا لم يكن لديك بالفعل).

المعلومات الاختيارية

  • Portfolio: هنا تختلف حسب المجال, إذا كنت مبرمج مثلاً يمكنك أضافة رابط صفحتك على Github او إذا كنت مصمم يمكنك أضافة رابط صفحتك على Behance.
  • موقع الويب الشخصي: إذا كان لديك موقع ويب خاص بك يمكنك أيضاً إضافته.

الخطوة الثالثة: أكتب مقدمة تعريفية مُتقنه

لنفرض أنك تريد كتابة سيرة ذاتية احترافية, وقمت بالبحث على جوجل عن كيفية كتابة سيرة ذاتية, ستظهر لك العديد من النتائج, بعدها تلقي نظرة سريعة على النتائج لتحدد من خلال عنوان ووصف كل نتيجة إذا ما كانت هي ما تبحث عنه او لا. نفس الأمر ينطبق عندما تتقدم لوظيفة.

غالباً هناك مئات آخرين تقدموا لنفس الوظيفة, ولذلك فإن صاحب العمل لا يقرأ السيرة الذاتية لكل متقدم, وحسب الأحصائيات فإن صاحب العمل يفحص السيرة الذاتية في أقل من 7 ثوان ليأخذ قرار مبدأي إذا كنت مناسب للوظيفة أم لا.

لذلك فإن المقدمة التعريفية لها أهمية بالغة ويجب كتابتها بإتقان, وذلك لأنها أول ما يراه صاحب العمل.

عند كتابة مقدمة السيرة الذاتية, لديك خيارين يمكنك اختيار الأنسب لك من بينهما:

  • ملخص خبرتك – إذا كان لديك خبرة سابقة في مجالك.
  • الهدف الوظيفي – إذا لم يكن لديك خبرة عملية في نفس مجال الوظيفة التي تتقدم لها.

ملخص الخبرة

لديك خبرة كافية في نفس مجال الوظيفة التي تتقدم لها؟ إذاً بدأ سيرتك الذاتية بملخص لخبراتك وأعمالك السابقة هو الاختيار الأمثل.

إذا كنت تتقدم لوظيفة في مجال تعمل فيه بالفعل منذ سنوات ولديك فيه خبرة كافية, فعليك كتابة تلخيص الوظائف التي عملت فيها من قبل والمهارات والمؤهلات التي اكتسبتها.

لنلقي نظرة على بعض الأمثلة لنوضح كيفية كتابة ملخص الخبرة بالشكل الصحيح, والأشياء الواجب تجنبها:

جيد

Skilled software developer with a Ph.D. in CS and 6+ years of professional experience. Eager to support the development team at CDE Inc. by producing robust code, and top-notch coding skills. In previous roles, Boosted code-efficiency of MTA Inc. by 85%, and increased customer retention by 25% among others.

سيئ

I have been a software developer for the last 6 years. In addition to my knowledge of various programming languages and frameworks, I also handle some complicated problems, and I am always capable of working very well under pressure, even the tightest of deadlines.

في المثالين السابقين, هل يمكنك ملاحظة الفرق بين الملخص الجيد والسيئ؟

تم ذكر بعض الخبرات والمهارات في كلاهما, لكن في المثال السيئ تم التركيز على المهام اليومية في الوظيفة, وليس الإنجازات التي تم تحقيقها. بينما على النقيض في المثال الجيد, تم ذكر أمثلة واقعية لما تم تحقيقه من إنجازات وما تم اكتسابه من خبرات.

نصيحة: في المثال “الجيد” الذي ذكرناه, تم ذكر الشركة بالأسم. وهذا شئ يجب عليك التأكد منه عند التقديم لوظيفة, وذلك لأن ذكر الشركة التي ستتقدم لها يعطي إنطباع جيد بأنك لا تقوم فقط بإرسال سيرتك الذاتية لمئات الشركات عشوائياً.

الهدف الوظيفي

اكتب الهدف الوظيفي إذا لم يكن لديك أي خبرات عملية سابقة في مجالك, أو على الأقل خبرتك في مجال ليس له صلة بمجالك الحالي (حديث الخبرة, طالب, غيرت مهنتك…إلخ).

بما أنك لا تملك أي خبرات سابقة في مجالك لتلخصها, إذاً ركز على المهارات التي اكتسبتها من خبراتك السابقة في مجالات آخرى وكيف ستضيف قيمة للشركة أو صاحب العمل.

لنلقي نظرة أخرى على مثالين (جيد/سيئ) لأوضح لك كيف تكتب الهدف الوظيفي:

جيد

Highly-motivated English graduate with a 3.9 GPA and proven communication, travel planning, and email management skills. Seeking to join CBA Inc. as an administrative assistant, Aiming to leverage organizational and research skills to effectively support external and internal communication.

سيئ

I am a highly motivated English graduate Looking for an administrative assistant role in which I can apply my skills. I don’t have office experience, but I’m a fast learner and willing to make a difference.

المثالين السابقين لنفس الشخص, هل تلاحظ الفرق؟

في المثال الجيد, تم ذكر المهارات المكتسبة من أعمال قمت بها سابقاً سواءً كان تدريب أو عمل تطوعي او وظيفة في مجال مختلف, بالإضافة للإنجازات التي حققتها سابقاً (التفوق الدراسي مثلاً: بالأرقام). وتم التركيز أيضاً على إظهار القيمة التي ستضيفها هذه المؤهلات والمهارات لصاحب العمل.

تذكر: الأرقام تتحدث بصوت أعلى من الكلمات!

في المثال السيئ, المتقدم ذكر ما يريده هو من الوظيفة. هذا ليس كافي لإبهار صاحب العمل وإقناعه أنك المناسب للوظيفة. كل المتقدمين الآخرين للوظيفة يريدون أن يحصلوا على الوظيفة!

الخطوة الرابعة: إجعل تاريخك الوظيفي يتحدث عنك

هذا القسم من أهم الأقسام في السيرة الذاتية, حيث يتوجب عليك في هذا القسم ذكر كل ما يثبت مؤهلاتك العملية والمهارات التي ذكرتها في ملخص الخبرة أو الهدف الوظيفي في الخطوة السابقة.

بالنسبة لتسمية هذا القسم, فالبعض يسميه “Work Experience” أو “Relevant Experience” أو “Professional Experience”.

عند ترتيب خبراتك المهنية تأكد من ذكرها بتسلسل زمني عكسي, أي من الأحدث للأقدم. حيث أن الخبرات المهنية الحديثة ذات أهمية أكبر من الخبرات الأقدم. اذكر فقط الخبرات ذات الصلة بالوظيفة التي تتقدم لها.

نصيحة: إذا كانت خبراتك المهنية قليلة أو ليس لديك خبرة على الإطلاق, ننصحك أن تضع قسم الدراسة الأكاديمية قبل قسم الخبرات المهنية (انتقل للخطوة الخامسة).

كيفية كتابة الخبرات المهنية في السيرة الذاتية

كتابة الخبرات في السيرة الذاتية

في الإنفوجراف السابق, نوضح لك الطريقة الموصى بها لكتابة قسم الخبرات المهنية والتاريخ الوظيفي في السيرة الذاتية وهي كالتالي:

  • المسمى الوظيفي – يجب أن يكون المسمى الوظيفي دائماً واضح في البداية وبخط عريض (Bold).
  • اسم/مقر الشركة – اكتب عنوان الشركة السابقة بالترتيب التالي: اسم الشركة, المدينة, المحافظة (مثال: IBM, Giza, Cairo).
  • الإطار الزمني – اكتب الإطار الزمني لفترة عملك في الشركة السابقة. اكتب الشهر والسنة فقط (مثال: 01/2018 – 07/2020).
  • المهام الأساسية – لا تذكر كل المهام اليومية في وظيفتك السابقة, فقط ركز على المهام التي لها علاقة بالوظيفة الجديدة.
  • أهم الإنجازات – صاحب العمل لا يهتم بما قمت به من مهام في وظيفتك السابقة بقدر إهتمامه بما حققته من إنجازات وما أضفته من قيمة, ولذا إهتم جيداً بذكر أهم إنجازاتك في وظيفتك السابقة.

لا تكتب

Marketing team was managed by me.

اكتب

Managed Marketing team.

نصائح كتابة الخبرة العملية في السيرة الذاتية

  • لا تذكر سبب ترك الوظيفة السابقة.
  • لا تذكر مهامك اليومية ومسؤولياتك وحسب, ولكن اذكر أيضاً إنجازاتك وما أضفته للشركة التي عِملت فيها من قيمة.
  • إجعل السيرة الذاتية موجهة للوظيفة والشركة التي تتقدم لها.
  • لا تستخدم صيغة المجهول عندما تتحدث عن مسؤولياتك وإنجازاتك.
  • إستخدم الأرقام والنسب المئوية عندما تتحدث عن إنجازاتك لتعطي صاحب العمل الثقة في قدراتك.

الخطوة الخامسة: اُكتب مُؤهِلاتك العلميّة بالشكل الصحيح

قسم التعليم والدراسة الأكاديمية مهم جداً وخصوصاً إذا لم يكن لديك خبرات مهنية كافية, أو اذا كنت تقوم بالتغيير من مجال لآخر.

عند كتابة قسم التعليم والدراسة الأكاديمية، يجب عليك ذكر اسم الجامعة أو المعهد أو الكلية أو المؤسسة التعليمية التي منحتك الشهادة، والتخصص الدراسي, بالإضافة إلى تاريخ التحاقك بالبرنامج الدراسي وتاريخ التخرج.

نصيحة: قلت ذلك سابقاً, وسأكرره على أية حال: إذا كانت خبرتك العملية قليلة أو ليس لديك خبرة على الإطلاق, إذاً ضع قسم التعليم في البداية قبل قسم الخبرة العملية.

كيفية كتابة التعليم والدراسة الأكاديمية في السيرة الذاتية

  • التخصص الدراسي – مثال: “B.Sc in Computer Science”.
  • اسم الجامعة أو المعهد أو المؤسسة التعليمية – مثال: “Cairo University”.
  • تاريخ الالتحاق والتخرج – مثال: “09/2014 – 07/2018”.
  • (إختياري) المعدل الدراسي – مثال: “3.8 GPA”.
  • (إختياري) مرتبة الشرف

نصائح كتابة الدراسة الأكاديمية والتعليم في السيرة الذاتية

  • إذا لم يكن لديك أي خبرات عملية, اكتب قسم التعليم في بداية السيرة الذاتية قبل قسم الخبرات المهنية.
  • رتِب شهاداتك أو دراستك الأكاديمية والعلمية بحيث تكون أعلى شهادة حصلت عليها أولاً يتبعها الباقي بتسلسل زمني عكسي.
  • إذا كنت قد اتممت الدراسة الجامعية, فلا تذكر دراستك الثانوية (ما قبل الجامعية) على الإطلاق.
  • لا تذكر معدلك الدراسي (GPA) إلا إذا كان مرتفعاً (3.5 أو أكثر).

الخطوة السادسة: وضّح مهاراتك المناسبة للوظيفة

صاحب العمل يتطلع لتوظيف الأشخاص الموهوبين. على الرغم من أن سرد كومة من المهارات لا يثبت أنك شخص ماهر, إلا أن توزيع ونشر مهاراتك وقدراتك على الأقسام المختلفة في السيرة الذاتية سيجذب إنتباه كل من يقرأها.

وبما أنك وصلت لهذه الخطوة فأنت بالفعل ذكرت الكثير من مهاراتك في مقدمة السيرة الذاتية وأيضاً قسم الخبرات المهنية. وبالتالي فإن هذا القسم يعطيك مساحة أكبر لتُبرز المهارات الأخرى التي تميزك.

قبل أن أوضح لك كيفية كتابة المهارات في السيرة الذاتية, عليك أولاً معرفة الفرق بين المهارات المكتسبة والمهارات الشخصية:

ما هو الفرق بين المهارات المكتسبة والمهارات الشخصية؟

المهارات المكتسبة (Hard Skills): هي المهارات التي يتم تعلمها سواءً من خلال الدراسة الأكاديمية أو الكورسات وهي مهارات يمكن قياسها مثل مستواك في اللغة الإنجليزية مثلاً, أو قدرتك على التصميم بإستخدام الفوتوشوب.

المهارات الشخصية (Soft Skills): هي السمات الشخصية والمهارات الحياتية التي يتعلمها الشخص من خبراته الحياتية مثل تنظيم الوقت والقدرة على التواصل الفعال والقيادة والعمل الجماعي.

نصيحة: لا تذكر المهارات التي ليس لها صلة بالوظيفة التي تتقدم لها, فمثلاً إذا كنت تتقدم لوظيفة في مجال IT فإن مهارتك في الطبخ لن تضيف قيمة للوظيفة التي تتقدم لها!

كيفية سَرد المهارات في السيرة الذاتية

كلنا نمتلك مهارات, لكن ليست كلها مهمة للوظيفة, لذا يجب عليك كتابة المهارات التي تحتاجها الوظيفة. كيف تعرف المهارات الواجب كتابتها؟ اقرأ وصف الوظيفة التي تتقدم لها.

إليك قائمة ببعض المهارات الشائعة:

  • المهارات الخاصة بالوظيفة – المهارات التي ستحتاجها لإنجاز المهام اليومية في الوظيفة.
  • مهارات التواصل – تعتبر من المهارات الأساسية في أي وظيفة, لأنك في معظم الوقت ستعمل ضمن فريق ولذا يجب أن تتأكد من إيضاح قدرتك على التواصل الفعال شفهياً أو كتابياً.
  • المهارات التقنية – بعض الوظائف تتطلب مهارات تقنية متخصصة مثل القدرة على استخدام Excel إذا كنت محاسب أو التمكُن من لغة برمجة أو Framework مُعينة إذا كُنت مُهندس برمجيات.
  • مهارات الإدارة والقيادة – قدرتك على إدارة فريق أو الإشراف على العمل.
  • مهارات التفكير الناقد وحل المشاكلالقدرة على إتخاذ القرارات المدروسة والمبنية على التفكير السليم والمبادرة بإيجاد الحلول.
  • المهارات التنظيمية – القدرة على التخطيط والتنظيم والمبادرة بتقديم المساعدة (يمكنك إبراز ذلك بكتابة سيرة ذاتية منظمة).

الخطوة السابعة: أضف أقسام آخرى مهمة

السيرة الذاتية لأي شخص في أي مجال ستحتوي على جميع الأقسام التي ذكرناها في الأعلى. لكن ما الذي يميزك عن الآخرين؟

لكي تجعل سيرتك الذاتية مميزة إذاً عليك إضافة أقسام أخرى تناسبك أنت بالذات, كيف؟

الأقسام الأضافية في السيرة الذاتية يمكن أن تكون عن أي شئ, من التزكيات والجوائز وحتى الأعمال التطوعية.

إليك بعض الإقتراحات للأقسام الإضافية التي يمكنك إضافتها لسيرتك الذاتية:

اللغات

تتحدث لغة أو لغات أخرى غير لغتك الأم؟ ممتاز!

حتى وإن كان مجال عملك بعيد تماماً عن اللغات والترجمة فإن إتقانك لغات أخرى سيفيد دائماً الشركة التي تعمل بها, وخصوصاً إذا كنت تعمل في شركة عالمية لها فروع في دول متعددة أو تتعامل مع عملاء من دول متعددة. وتأكد عند إضافة قسم اللغات للـCV أن تذكر مدى إتقانك لكل لغة تذكرها.

الأعمال التطوعية

على الرغم من جهل الكثيرين لأهميتها, إلا أن الأعمال التطوعية وحسب الدراسات يمكن أن تكون السبب في حصولك على الوظيفة أو المنحة التي تتقدم لها.

لماذا الأعمال التطوعية مهمة في السيرة الذاتية؟

إليك السبب: الإنطباع الذي يأخذه من يفحص السيرة الذاتية عن الأشخاص الذين لديهم أعمال تطوعية, هو أنهم لا يهتمون بالمال وحسب, بل بالقيمة التي يضيفونها, وبالأخص حديثي التخرج أو من ليس لديهم خبرة في مجال العمل.

الجوائز والشهادات

حصلت على جوائز أو شهادات مميزة ذات صلة بمجال عملك؟ إذاً أضف قسم الجوائز والشهادات لسيرتك الذاتية وأضف الجوائز والشهادات التي حصلت عليها.

المشاريع

العمل على المشاريع الجانبية يُمكن أن يُظهر شغفك بالمجال الذي تعمل فيه. سواءً كانت مشاريع لمواد في الجامعة أو مشاريع أتممتها أثناء حضورك كورس أونلاين, فبالتأكيد سيكون من المفيد وضعها في السيرة الذاتية ما دامت في مجال عملك.

أنا على سبيل المثال كمهندس برمجيات, أتممت العديد من المشاريع الجانبية, منها مثلاً موقع إلكتروني لبيع وشراء (مزاد) المنتجات المُستعملة وهو بالتأكيد مشروع أفخر بأضافته لسيرتي الذاتية فهو يظهر مدى براعتي ليس فقط في العديد من لغات البرمجة, والتصميم, وقواعد البيانات, بل أيضاً التخطيط وكيفية تحويل مجرد فكرة في رأسي إلى تطبيق على أرض الواقع.

الخطوة الثامنة: تنسيق السيرة الذاتية

الآن انتهى الجزء الصعب, بعض اللمسات الأخيرة وستكون سيرتك الذاتية جاهزة. وصولك لهذه الخطوة يعني أنك أضفت كل الأقسام والمعلومات التي ذكرناها في الخطوات السابقة. الآن وقت التصميم واللمسات الأخيرة.

لكن أولاً دعني أجيب على سؤال من أكثر الأسئلة المثيرة للجدل عند كتابة السيرة الذاتية:

كم عدد صفحات السيرة الذاتية المناسب؟

هذه النقطة تعتبر من أكثر النقاط المُختلف عليها عند كتابة السيرة الذاتية. بعض المُختصين يُشجعون وبقوة على أن تكون السيرة الذاتية صفحة واحدة, بينما يعتقد آخرون أنه من المقبول في بعض الأحيان أن تكون صفحتين. الخلاصة: إذا كان لديك الكثير من المعلومات ذات الصلة بالوظيفة التي تتقدم لها, فلا بأس أن تضيف صفحة إضافية, وما دون ذلك اكتفي بصفحة واحدة على قدر الإمكان.

نصائح تصميم وتنسيق السيرة الذاتية

محتوى السيرة الذاتية هو ما يُهم صاحب العمل, لكن إذا كانت سيرتك الذاتية غير مُنسقه بالشكل الصحيح أو غير مرتبه, فلن يبذل مسؤول التوظيف المجهود لاستخلاص المعلومات وسيصلك الرفض سريعاً.

لذا إليك أهم النصائح لتنسيق السيرة الذاتية بشكل صحيح:

نصائح تنسيق السيرة الذاتية

اختر الخط المناسب – تجنب الخطوط الغريبة والمزخرفة واستخدم أحد الخطوط الأساسية ولا تستخدم إلا خط واحد, ويمكنك اختيار أحد الخطوط التالية: Arial, Times New Roman, Helvetica, Cambria, Calibri.

اختر حجم الخط المناسب – لا يجب أن يقل حجم الخط عن 10pt, استخدم مثلاً حجم 11pt أو 12pt للنص العادي, 14pt أو 16pt لعناوين الأقسام.

لون الخط – يُفضل استخدام لون واحد فقط بجانب اللون الأسود, وكثيراً ما يُستخدم اللون الأسود فقط.

الهوامش (margins) – لا تجعل نص سيرتك الذاتية ملتصق بحواف الصفحة, تأكد من أن لا يقل حجم الهوامش عن 0.7 inches.

الخطوة التاسعة: أكتب الخطاب التعريفي

عند التقدم لوظيفة مطلوب منك ليس فقط السيرة الذاتية بل أيضاً خطاب تعريفي. وبما أنك وصلت لهذه الخطوة فلا بد أنك انتهيت بالفعل من السيرة الذاتية, والآن حان وقت كتابة الخطاب التعريفي, دعني أوضح لك بإيجاز كيف تكتب الخطاب التعريفي.

مُعظم المتقدمين للوظائف أو المنح يتجاهلون الخطاب التعريفي رغم أهميته الكبيرة! والسبب أن الكثيرين يعتقدون أن كتابة الخطاب التعريفي أمر معقد أو صعب (فكرة خاطئة).

غالباً عند التقديم على وظيفة أونلاين, يُطلب منك كتابة رسالة بريد الكتروني بها الخطاب التعريفي مرفقاً معه السيرة الذاتية.

إذاً ماذا يجب أن تكتب في الخطاب التعريفي؟

في الحقيقة كتابة الخطاب التعريفي ليس بالصعوبة التي يعتقدها الكثيرين, فقط إذا عرفت الهدف من كتابته.

فكر في الخطاب التعريفي على أنه رسالة مباشرة منك إلى مسؤول التوظيف (HR). لذا المطلوب منك هو التسويق لنفسك و إقناع صاحب العمل أنك الشخص المُناسب للوظيفة. عندما تفكر بهذه الطريقة, يتضح لك أن كتابة الخطاب التعريفي ليس بالأمر الصعب على الإطلاق, أليس كذلك؟

إليك تنسيق يمكنك إتباعه:

  • عرف نفسك – التعريف عن نفسك ليس اسمك وعمرك, بل خبراتك ومهاراتك, وعليك البدء بسرد خبراتك العملية وإنجازاتك ودوافعك للعمل في الشركة التي تتقدم لها.
  • اشرح كيف ستتفوق في الوظيفة – أولاً حدد المتطلبات الرئيسية للوظيفة (اقرأ إعلان الوظيفة). بعد ذلك, وضح في عدة سطور امتلاكك لمتطلبات الوظيفة (أمثلة) وكيف أنك الشخص المناسب للوظيفة.
  • الخاتمة – اشكر القارئ على وقته لقراءة خطابك التعريفي واطلب منه أن يراسلك في حال إحتاج إلى المزيد من المعلومات.

إليك مثال, لتتضح لك الفكرة أكثر:

الخطاب التعريفي

الخطوة العاشرة: المراجعة النهائية

بمجرد الانتهاء من كتابة السيرة الذاتية والخطاب التعريفي, فأنت ربما جاهز الآن لترسلها للجهة التي تريد التقديم لها, لكن يتبقى خطوة واحدة أخيره بسيطة ولكن مهمة وهي المراجعة النهائية.

إليك قائمة مراجعة لتتأكد أنك كتبت سيرتك الذاتية الاحترافية بدون أخطاء من أي نوع:

قائمة مراجعة لكتابة السيرة الذاتية

  1. هل تستخدم نوع السيرة الذاتية المناسب لك؟ (ارجع للخطوة الأولى وتأكد)
  2. هل أضفت معلومات التواصل الضرورية لقسم معلومات الإتصال؟
  3. بريدك الإلكتروني إحترافي؟ مثال: mohamed.osama@gmail.com
  4. أضفت كل الأقسام الأساسية؟
  5. هل سيرتك الذاتية صفحة أو صفحتين على أقصى حد؟
  6. أضفت المهارات والخبرات المهنية التي لها علاقة بمجال عملك فقط؟
  7. ذكرت إنجازاتك بدلاً من مسؤولياتك في الوظائف السابقة؟
  8. هل سيرتك الذاتية موجهة للوظيفة التي تتقدم لها؟
  9. هل أضفت ما يكفي من الخبرات المهنية؟
  10. أضفت تعليمك ودراستك الأكاديمية؟
  11. هل ذكرت كل المهارات المطلوبة للوظيفة التي تتقدم لها؟
  12. هل أضفت أي اقسام إضافية لسيرتك الذاتية؟ (إذا كانت إجابتك لا, ارجع للخطوة السابعة)
  13. وأخيراً, هل قمت بمراجعة سيرتك الذاتية جيداً؟ ننصحك أن تطلب من أحد أصدقائك مراجعتها واستخدام تطبيق Grammarly للتأكد من عدم وجود أخطاء إملائية أو نحوية.

كانت إجابتك على كل النقاط السابقة بنعم؟ تهانينا! الآن أنت جاهز للبحث والتقديم على فرص العمل! إذا كان ينقصك بعض النقاط فقط إرجع لسيرتك الذاتية مرة أخرى وصحح ما فاتك.

الخاتمة

بحلول الآن أصبحت تعرف كل ما تحتاجه لكي تكتب سيرة ذاتية احترافية, لا زال لديك سؤال؟ لست متأكد بعد من كيفية كتابة سيرتك الذاتية أو طريقة سرد مهاراتك وخبراتك؟

اكتب أي تساؤل لديك في التعليقات وسنُجيبك بكل تأكيد.

في النهاية, شكراً لك على القراءة واتمنى لك التوفيق, ولا تنسى مشاركة المقال مع أصدقائك فربما تكون أنت السبب في حصولهم على الوظيفة!

تريد دخول عالم العمل الحر؟ إليك سر النجاح

ان بداية اى مستقل  قد تكون تجربة ممتعة، لكن تلك الخطوات القليلة ممكن ان تكون مليئة بالاحباطات اذا لم تعلم ما يجب ان تحذر منه . فإذا كنت على وشك ان تقتحم عالم العمل الحر او تحاول ان تجعل عالمك افضل فخذ دقيقة من وقتك لقراءة تلك الارشادات التى يمكن ان تنقذك من الضغط العصبى الذى قد يصيبك

احمى نفسك من ضغط العمل

من الاخطاء الشائعة للمستقلين المستجدين ان يقبلوا اى مشروع جديد من غير ان يتبينوا تفاصيل و حدود هذا العمل. فأذا فعلت ذلك فجهز نفسك لما يبدو انه دورة لانهائية من التنقيحات الذاهبة و الواردة و طلبات ” هناك شىء اخر ” لأن العميل قد افترض ان كل ذلك جزء من الاتفاق فتجد نفسك تعمل ساعات اكثر مما توقعت مقابل نفس الاجر

اذا كيف تحمى نفسك من ذلك ؟

عندما يقول العميل ” سنرى كيف سيبدو الامر عندما يبدأ العمل” فهذه اشارة انه قد اعطاك الزمام . عندها قم بتحديد الاشياء مثل كم عدد المراجعات المسموح بأجرائها “( مع تحديد جدول زمنى نهائى لكل دورة مراجعة إن أمكن ) . تذكر ان تأمن اكبر قدر ممكن من التفاصيل حول ما سيكون ضمن العمل و ما لن يكون ضمن العمل

بالنسبة للمستقل الجديد من الممكن ان يخيفه قليلا ان يضع قواعد للعميل خوفا من ان يعتقد العميل انه يضغط عليه او يلح لكن فى الحقيقة، انت من يقوم بإدارة توقعات العميل حيث ستجعله يعتقد انك محترف كفاية عندما تحدد له ما سيحصل عليه و تكون قادر على تسليمه فى ميعاده كما وعدت

احمى نفسك من “عقوبة النجاح”

من اكثر ما يقلق المستقل المبتدىء إيجاد عملاء قادرين على الدفع . لكن إن كنت متمكن مما تفعله ربما تجد نفسك تواجه فجأة :عقوبة النجاح ” و هى ببساطة فيضان من طلبات العمل التى لا تملك وقتا لها

عندما يأتى كل هذا العمل تقبله مسرورا و لكنك تكتشف وقتها انك فى وسط ضغط عصبى لا يطاق، و بينما تحاول التوفيق بين كل تلك المشاريع من الممكن ان تؤدى الى حرق اعمالك او ادائها بمستوى فقير يؤثر على سمعتك

كيف تحمى نفسك من ذلك؟

كلما انهيت مشروع، أدرس بدقة كم أستغرق من وقت ( مقارنة بتقديرك الأولى ). هذا سيساعدك على تحسين قدرتك على توقع الحجم الحقيقى لضغوط العمل فى المشاريع المستقبلية حتى لا تصبح مشغولا اكثر من اللازم

ايضا، خذ قليلا من الوقت كل أسبوع فى بناء علاقات مع مستقلين اخرين تثق بهم و يمكنك أن ترسل اليهم بعض العمل عندما يكون جدولك مزدحما بشدة

أغلب الناس يقلقون من المستقبل، لكن النجاح من الممكن ان يكون مجهدا جدا اذا لم ترسم خطتك للتقدم للأمام، فأستعد دائما للأرتفاع فى طلبات العمل حتى تستطيع تفادى ” عقوبة النجاح ” او على الاقل التقليل من أثارها

احمى نفسك من العملاء الذين لا يدفعون

عندما يكون لديك حاجة للعمل من الممكن ان تقبل مشروعا بدون ان تتفاوض حول الدفع مقدما . فى أغلب الاوقات، تلك وصفة لوجع القلب

أسأل اى freelancer  كم مرة كان عليه التعامل مع عملاء مزعجين و ستسمع حكايات تجعلك حريصا على قيمة الحصول على بعض الدفع المقدم عند بداية المشروع . لا تقع ضحية جميلة ” عندما تصبح أموالنا جاهزة سندفع لك ” لانها نادرا ما تكون فى صالح المستقل

كيف تحمى نفسك من ذلك؟

بعد ان يقرر العميل العمل معك ضع جدولا عادلا لكلا منكما للدفع، بعض المستقلين  يلجئون الى طريقة 5050 ( النصف مقدما – النصف عند التسليم ) لكن هذا قد لا يسرى على كل المشروعات خصوصا الكبيرة منها . فى تلك الحالة يمكن اللجوء الى طريقة ” الدفع التقدمى ” حيث يتم الحساب على اساس الاسابيع التى تم العمل خلالها، تسليم المشاريع، او تحديد نقط و علمات ارشادية فى خلال خطة العمل

أهم شىء ان تعزل نفسك عن العمل مجانا بغض النظر عن كيفية عمل ذلك

من السهل ان تشعر بالذعر من وضع قواعد للدفع للعميل و لكن هذا بالتحديد ما يفعله المستقلون الناجحون . من المهم ان تفعلها جيدا دون ان يطرف لك جفن

فإذا قال لك العميل ” ألا تثق بى ؟” من الممكن ان ترد انك تثق بهم و لكنك تحتاج جزء من المبلغ لتحجز جزء من اسبوع العمل من أجل هذا العميل

أغلب العملاء سيحترمون هذا و لكن إن عارض فإنها علامة انك أمامك عميل سىء و ربما يجب ان تذهب الى عمل اخر

ما هى “قواعدك للطريق”؟

لو كنت مستقل منذ فترة فربما تشير الى خبرتك بمواقف مثل هذه و ربما تكونت لديك خبرات هامة عن طريقة تقديم العروض

خذ دقيقة من وقتك لتترك تعليق و تشاركنا بجزء مما تعلمته و تشارك الاخرين تجاربك و تستفيد منهم ايضا لتجعل مستقبلك فى العمل الحر أفضل و  أكثر راحة

أهمية ومميزات العمل الحُر للنساء!

يُعد عمل النساء بشكلٍ عام إحدى المفاهيم أو المهمات التي يَصْعُب القيام بها في بعض الأوساط المجتمعية في عالمنا العربي، حيث يُقابَل بالرفض دائمًا تحت راية «العمل ليس المكان المناسب للنساء». ومن جهة أخرى؛ إذا ما أُتيح العمل لهن، فإنه يُواجَه بالعديد من الصعوبات والمشقّات على كافة الأصعدة وتحديدًا في منزلها إن كانت ربّة منزل. لذا كان لابد من إيجاد البديل الذي يعمل على تحقيق التوازن بين حق النساء في العمل، والتخفيف من تلك الصعوبات.

ومع إنتشار مفهوم العمل الحُر، أصبح للنساء مكانًا موسّعًا فيه، وأصبح واحد من الطرق البديلة والأكثر واقعية و تميزًا والتي تُوازن بين حياة المرأة العاملة؛ وواجباتها المنزلية، حيث يتضمن العديد من المميزات، والمجالات الموسّعة؛ والتي يستطعن من خلالها إعتماده كمصدرٍ أساسي لحياتهن المعيشية.

أهمية العمل الحر للنساء

تجد النساء صعوبة كبيرة في التنقل أو التواجد في أماكن مختلفة طوال اليوم، أو القيام بأي نشاطات من شأنها تطوير مهاراتهن المختلفة؛ بخلاف الرجال.

فبشكلٍ عام؛ إن تحدثنا عن عالم النساء في الجامعة كطالبات؛ فحياتهن تقتصر على الذهاب للجامعة وحضور صفوفهن الدراسية، أو الذهاب لبعض مراكز اللغة لتعلُّم أو تجويد لغةٍ ما، أو المساهمة في بعض الأعمال التطوعية، وغيرها من تلك الأعمال البسيطة التي لا تعطي سوى القليل في حياتهن.

أمّا إن تحدثنا عن السيدات ربّات البيوت؛ سنجد المهمة أكثر صعوبة وتعقيدًا. حيث يتطلب الأمر القيام بأعمال مُضافة للأعمال المنزلية التي لاتنتهي.

فعمل النساء ربّات البيوت الأساسي من رعاية الأولاد، والإهتمام بالمنزل، والقيام بإنجاز مهام كل فردٍ في العائلة؛ هو أمرٌ صعب للغاية، وزِدْ عن ذلك؛ العمل في مؤسساتٍ حكومية، أو شركات خاصة، أو في مصانع مختلفة؛ وبالطبع يكلفها ذلك مجهودًا وعبئًا آخر يفوق طاقتها. لذا فالعمل الحُر يتمتع بأهمية كبيرة في تقليل حجم الضغوطات الملقاة على عاتق النساء.

تحقيق الطموحات

من أهم ما يقدمه العمل الحر للنساء، هو تحقيق طموحاتهن؛ حيث تسعى الكثير من النساء دائمًا لإنشاء مشاريعهن الخاصة وتسويقها، إلا أن ذلك يصبح أمرًا صعبًا على أرض الواقع. فتحمل تكاليف المشروع المالية، والتسويق لها، وضمان إستمراريتها؛ جميع تلك الأمور تعمل على عرقلة إستمرارية إنشاء مشروع ما.

فعلى سبيل المثال: إن كان مشروع إحداهن في عمل أزياء للمناسبات، ستصرف تكاليف المشروع في عمل الأزياء بجودة عالية دون القلق حيال تكاليف أجرة المكان الذي ستسعرض فيه أعمالها، أو تكاليف فتيات أخريات يعملن كمساعدات في محلها على أرض الواقع. كل ماسيتطلبه المشروع هو توفر الخامات ذات الجودة العالية، وماكينة خياطة جيدة، ومتخصصة تعمل على خياطة الأزياء فقط، بالإضافة لتكاليف تسويق المشروع في متجرها على الإنترنت.

أيضًا هناك مميزات عديدة يتصف بها العمل الحر للنساء؛ ويستطعن من خلالها خوضه دون أن يتأثر واقعهن من المسؤوليات الأخرى.

مميزات العمل الحر للنساء

مجالات واسعة في العمل

يتميّز العمل الحر للنساء بالعديد من المجالات التي يستطعن العمل فيها في وقتٍ واحد؛ بخلاف الوظيفة الثابتة. فعلى سبيل المثال: تستطيع النساء العمل في مجالات الكتابة، وتصميمات الجرافيك، وتصميم مواقع الإنترنت في أحيانٍ كثيرة، والتسويق، وخدمات العملاء في المتاجر الإلكترونية.

بيئة العمل الحُرّة

بما أننا نتحدث عن عالم النساء؛ فالبيئة المناسبة التي يستطعن العمل فيها دون التقصير في جميع أعمالهن؛ هي المنزل. فتستطيع النساء العمل في منازلهن مع حرية إختيار المكان الذي يجدن فيه الراحة، والجو العام الذي يساعدهن على مُبَاشَرة العمل.

المرونة

ككافة الأعمال الحرة، يتمتع العمل الحر للنساء بمرونةٍ كبيرة في إتمام الأعمال المختلفة، حتى لو تطلب الأمر الإعتناء بأحد أطفالها أثناء ذلك، أو القيام بأي أعمال منزلية أخرى. فعمل النساء يتمتع بمرونة الوقت كأولوية لها، حيث تستطيع تحديد أي الأوقات المناسبة التي تستطيع العمل فيها، وأيضًا يمكن أن يتخلل هذا العمل العديد من الفواصل والإستراحات القصيرة؛ للقيام بأعمال المنزل المنفردة والبسيطة.

قِلة التكاليف المالية

بخلاف غيره من الأعمال الوظيفية، يتمتع العمل الحُر بقلة التكاليف المالية التي يتحملها العامل الحر، فعدم وجود مقر ثابت؛ سيوفر ذلك تكاليف التنقل إن كان محل السكن بعيدًا عن مقر العمل.

أيضًا تستطيع النساء العمل على إنجاز المشاريع المختلفة، وتتوفر لذلك العديد من المنصات مثل منصة مستقل للعمل الحُر، والتي يبدأ العمل بها بـ25 دولار، ومنصة خمسات التي تعتبر سوقًا عربيًا لبيع الخدمات وتوفيرها أيضًا للعالم،و يبدأ العمل منها بـ5 دولارات فقط.

بعض الوقت مع العائلة

أحد أبرز المشكلات التي تواجه النساء وخصوصًا إن كن ربّات منازل؛ هو ضياع الوقت بين أعمال المنزل والأعمال الوظيفية في حياتهن اليومية. لكن في بيئة العمل الحُر؛ يصبح هناك فائضٌ من الوقت تستطيع النساء قضاؤه برفقة عائلتهن دون أن يشعرن بالإرهاق أو التعب.

الإستقلالية

كبيئة العمل الحُر كافة، فالإستقلالية في تنفيذ المشاريع أو الأعمال أهم ميزات العمل الحر دون أن يكون هناك أي ضغوطات على العامل، فالوقت هو ملكه فقط.

اكتساب مهارات جديدة

ربما هذه الميزة مقتصرة على النساء بخلاف الشباب. فالشباب يتمتعون بمرونة كبيرة وسهولة في التعرف على متطلبات العصر الحديث، لكن في عالم النساء هذه الميزة مُقيدة أو معدومة وفق طبيعة البيئات التي تعيش فيها معظم النساء.

فالعمل الحر يُعطي مهارات جديدة للنساء؛ بسبب أن أغلب العمل الحر مُنحصر في عالم الإنترنت. فبعض تلك المهارات وعلى سبيل المثال: كيفية استخدام البرامج المتنوعة لإتمام الأعمال الكتابية، والجرافيك، التعامل مع الإنترنت والمواقع، التعرّف على طُرق التداول المالية بواسط الإنترنت.

التميز

يتمتع عالم النساء في أداء المهمات بالتميُّز في إنجاز المشاريع. فاللمسة النسائية تتضح في إتقان وإنجاز المشروع بجودة عالية، وإحترام المُهلات الزمنية المحددة للمشروع، بالإضافة إلى أنهن لايبخلن في إضافة مُحسّنات للمشروع الذي يعملن عليه إذا ماتوفّر ذلك.

ترجمة الصور: أفضل تطبيقات الترجمة

مع تطور العالم والانتشار الكبير للهواتف الذكية, كثيراً ما نحتاج إلى برنامج ترجمة الصور ليساعدنا في الكثير من المهام, سواءً ترجمة اللوحات واللافتات أو الأوراق والمستندات أو حتى لتعلم اللغات.

لحسن الحظ أصبح هناك العديد من تطبيقات ترجمة الصور المتطورة والتي يمكنها ترجمة النصوص حتى الغير واضحة تماماً بدقة عالية.

في هذا المقال سأستعرض معك أفضل تطبيقات ترجمة الصور وأكثرها دقة لأجهزة الأندرويد والـIOS بالأضافة لبعض مواقع ترجمة الصور أيضاً.

أفضل تطبيقات ترجمة الصور

Google Translate

Android | iOSترجمة الصوريعتبر تطبيق ترجمة جوجل الأفضل والأكثر دقة بين تطبيقات ترجمة النصوص في الصور حيث يدعم اللغات في خدمة ترجمة الصور الفورية.

يعتقد الكثيرين أن تطبيق ترجمة جوجل هو لترجمة النصوص المكتوبة فقط, لكن التطبيق يحتوي أيضاً على خاصية ترجمة النصوص الموجودة في الصور بدقة عالية وإليك كيفية إستخدامه:

  • أولاً قم بتحميل التطبيق على جهاز الاندرويد أو IOS الخاص بك من خلال المتجر مباشرة أو من الرابط في الأعلى, ثم قم بفتح التطبيق
  • بعد فتح التطبيق, قم بالضغط على “الكاميرا”, أسفل مربع الترجمة
  • بمجرد توجيه الكاميرا إلى النص المراد ترجمته, ستجد أن النص يتم ترجمته بشكل فوري.
  • يمكنك تحديد اللغتين التين تريد الترجمة بينهما من أعلى التطبيق
  • إذا كان لديك صورة بالفعل وتريد ترجمة النص الموجود بها, كل ما عليك هو اختيار ايقونة المعرضة بجانب زر التصور في الأسفل, وبعدها يمكنك اختيار الصورة أو الصور التي تريد ترجمة النص الموجود بها

Yandex Translate

Android | iOS

Yandex Translate مشابه جداً لترجمة جوجل, باستثناء أنه لا يقوم بترجمة ما تراه الكاميرا بشكل فوري كما يفعل برنامج ترجمة الصور من جوجل.

يمكنك أيضاً استخدام التطبيق أو الموقع بشكل مباشر, في كلتا الحالتين يوفر لك Yandex Translate الكثير من الميزات أيضاً مثل الترجمة الصوتية ودعمه لأكثر من 90 لغة عالمية والكثير من الميزات الأخرى التي يمكنك استكشافها بنفسك.

Microsoft Translator

Android | iOS

تطبيق Microsoft Translator مشابه أيضاً بشكل كبير لترجمة جوجل, ويقدم لك نفس الميزات تقريباً ويمكنك استخدامه من خلال تطبيق الأندرويد أو IOS أو مباشرة من خلال الموقع الالكتروني.

الفرق الوحيد بين تطبيق ترجمة الصور من ميكروسوفت وتطبيق جوجل هو أنه يجب عليك التقاط الصورة أولاً لترجمتها وليس بشكل فوري كما في تطبيق جوجل. من الميزات الإضافية التي يدعمها أيضاً تطبيق Microsoft Translator هو أن بإمكانك التقاط الصور بشكل أفقي وليس بشكل رأسي فقط كتطبيق جوجل, مما يتيح لك استيعاب النص بشكل أفضل.

الخاتمة

تعد ترجمة الصور من الأمور التي يمكن فعلها عن طريق استخدام كاميرا هاتفك الذكي، وذلك من أجل ترجمة أي من النصوص الموجودة فيما حولنا في العالم المحيط بنا، وذلك من خلال التطبيق المعروف بالترجمة، حيث أنه مثلًا يمكن ترجمة الملاحظات أو اللافتات بكل سهولة ويسر.

وقد استعرضت معكم العديد من التطبيقات الدقيقة في ترجمة الصور, واتمنى ان تفيدك هذه التطبيقات سواءً في عملك او إذا كنت تتعلم لغة جديدة.

شارك معنا في التعليقات سبب استخدامك برنامج ترجمة الصور, وأي تطبيق تستخدم؟

دليل انشاء موقع الكتروني بإحترافيه خطوة بخطوة

دليل انشاء موقع الكتروني بإحترافية هو هدف الكثير من الشركات عند برمجة وتصميم المواقع على شبكة الانترنت، ويوجد الكثير من الموقع التي تقدم لك خدمة تصميم مواقع الكترونية بأحدث الأساليب والتقنيات الفنية بتصميم مواقع على الانترنت، ونحن اليوم نوضح لك دليل انشاء موقع الكتروني بإحترافيه وما يتناسب مع محركات البحث وكافة متصفحات شبكة الانترنت والهواتف الذكية والأجهزة اللوحية والأيفون وغيرها، وما يتطابق مع المعايير العالمية في تصميم برمجة للمواقع الإلكترونية.

دليل إنشاء موقع الكتروني بإحترافيه

من أهم أساسيات النجاح هو التخطيط الجيد لإنشاء أي موقع إلكتروني وهذا ما تقدمه شركة تسويق إلكتروني ، لذا فقد حرصنا على أن نقوم برسم خطة استراتيجية طبقاً لطبيعية عمل الموقع ونشاطه، وما يرغبون به زوار الموقع بعد القيام بتصميمه، والقيام برسم شكل مبدئي للموقع، ومن ثم يبدأ فريق عمل البرمجة والتصميم في تولي مهام إنشاء الموقع مع مراعاة تطبيق كافة معايير التقنية لمحركات البحث كعنصر أساسي في إنشاء الموقع الإلكتروني.

1. تصميم برامج التجارة الإلكترونية

في عصرنا هذا تطورت التجارة الإلكترونية وكان من الضروري تغيير قواعد وأساسيات التجارة للأحدث، والسعي لتطوير تلك الأفكار لكي يظهر تصميم الموقع الإلكتروني الخاص بك فيما يتناسب مع احتياجات السوق في تلك الأوقات لكي يحقق أعلى نسبة أرباح، مع أن يحافظ على معايير مصادقة لمحركات البحث عند القيام بتصميم مواقع للتجارة الإلكترونية، لكي نسهل عليك أن تصل للمتجر الإلكتروني الخاص بك للألاف من الزائرين حتى أن يصل للملايين.

2. تصميم موقع إخباري

إذا كان الهدف الرئيسي لك هو تصميم موقع إخباري والربح عن طريق الإعلانات، فهذا يكون بحاجة للتعامل الخاص عند القيام ببرمجة وتصميم تلك المتجر بحيث يستهدف سرعة ظهوره بمحركات البحث مع سهولة القيام بنشر المقالات والأخبار، وأيضاً تسير مهمات المشاركة بشكل تلقائي على جميع شبكات التواصل الاجتماعي المتنوعة، مع مراعاة تطابقها مع جميع الشاشات والأجهزة مما يسهل على العميل أن يتابع الموقع بصفة مستمرة.

3. دليل انشاء موقع الكتروني بإحترافيه للشركات

القيام بتصميم مواقع إلكترونية بأرقى وأحدث أساليب لتصميم المواقع وهي من أول خطوات تجاح أي تصميم للموقع الإلكتروني لأي شركة أو لأي شبكة من شبكات الانترنت، لذلك نهتم بشكل دائم للقيام بعمل دراسات لازمة بالشركة والعمل على أن يبرز أهم نقاط القوى والقيام بتقديمها للعملاء بأفضل الطرق وأسهل الأساليب، عن طريق تصميم موقع رسمي يمثل الوجهة الرسمية لشبكة الانترنت مع توفير كافة وسائل التواصل مع العملاء الكرام من خلال الموقع.

4. كيفية تصميم مواقع سياحية:

يعتمد نجاح أي شركة سياحية بالأساس في كيفية التواصل مع الشركات من الخارج والداخل، والتواصل الجيد مع الوكلاء في كافة أنحاء العالم، فمن الممكن أن يكون الموقع الإلكتروني المتواجد على الانترنت به الكثير من اللغات هو أقصر وأسهل طرق التواصل، بشرط على أن ينجح في التعبير عن ما تقوم الشركة بتقديمه من خدمات متميزة، وعلى أن يقدم عرض متكاملة لجميع الرحلات والعروض، وعلى أن يوفر للعملاء الكرام شراء وحجز الخدمات الشركة عن طريق الموقع بأي مكان حول العالم، وفي أي وقت ويتم تقديم الشركة لعملائها في كافة أنحاء العالم بطريقة محترفة.

5. طريقة تصميم مواقع إعلانية:

القيام بالإعلان على شبكة الانترنت هي من أول مصادر الربح من خلال شبكة الانترنت وبعد ذلك أن تصميم مواقع للإعلانات المبوبة أو القيام بعرض إعلانات من خلال ضغطة واحدة هي واحدة من أهم النشاطات التي تكون بحاجة لخبرة طويلة واحترافية كبيرة، مع معرفة كاملة عن طريقة إدارة الإعلانات على شبكة الانترنت مع القيام بتوفير جميع الإمكانيات المتوفرة من أجل أن تسهل على أصحاب المواقع القيام بإدارتها وأيضاً أن تسهل طرق تحصيل الإيرادات من الإعلانات، مع أن تضمن تحقيق الفائدة الكبيرة لكل من يعلن عن طريق تلك المواقع، مع أن تضمن لك استمراره كمصدر دائم للربح من خلال الموقع.

6. دليل انشاء موقع الكتروني باحترافية عقاري:

عند القيام بتصميم موقع عقاري أكثر تميز، والذي قد يشهد أعلى درجات التنافس بين الكثير من الشركات العقارية وأيضاً شركات التسويق، قد يحتاج ذلك تقديم حلول فنية متطورة مع الحرص على تقديم أفكار جديدة بطريقة مستمرة لكي تصل بموقعك للقمة.
ويمكنك التعاقد مع شركة تسويق إلكتروني لتصميم الموقع والتطبيق الخاص بموقعك من خلال اللينك التالي: advertizer.com.eg